إعادة متسلل موريتاني إلى السنغال بعد دخوله نواكشوط

أعاد الدرك الوطني في مقاطعة كرمسين، مساء اليوم السبت 09 مايو 2020، مواطنا موريتانيا إلى السنغال، بعد تسلله للبلاد الليلة البارحة، وتمكنه من دخول نواكشوط صباح اليوم.

وبحسب مراسل موقع تكنت فقد تسلل المواطن عبر الضفة المطلة على كرمسين، ومر بعائلته في قرية بوطريفيه في امبلل، ليتوجه بعد ذلك مباشرة لنوكشوط، حيث نجح في دخول العاصمة دون عناء كبير، قبل أن يتم الإبلاغ عنه من طرف أحد الأصدقاء، ليعيده الدرك إلى السنغال.

إعادة المتسللين.. خيار يثير جدلا داخليا

وقبل 20 يوما أثار إعادة 6 متسللين موريتانيين إلى السنغال ضجة كبيرة، حيث رأى فيه البعض سلوكا غير جيد تجاه مواطني البلد، مطالبين بحجرهم وتطبيق عقوبات رادعة ضدهم، وإلا فإن البعض سيعزف عن التبليغ عن حالات التسلل العائلية.

ورأت جهات في وزارة الصحة الموريتانية أن وعي المواطن بضرورة الإبلاغ عن حالات التسلل، ساهمت في في الكشف عن مئات الحالات، التي تم فرض حجر على أصحابها، ولذلك يجب سن قانون ضد المتسللين، يراعي عدة أبعاد، من بينها المحافظة على هذا الوعي الكبير.

وأثارت إعادة المتسللين الستة جدلا واسعا بين السلطات الإدارية والأمنية في اترارزة، وتم تخصيص اجتماع مطول في روصو لنقاش الموضوع في الأ20 من إبريل الماضي، استمر عدة ساعات.

رغم القرار المثير.. يستمر تدفق المتسللين

وتشهد الضفة الجنوبية المطلة على ولايات اترارزة ولبراكنه وكوركول وكيديماغا نشاطا حيويا لحالات التسلل، من الجارة السنغالية، التي تجاوزت الإصابات فيها بفيروس كورونا 1600 حالة.

وفي النصف الأخير من مارس الماضي، أعلنت موريتانيا عن إغلاق حدودها البرية، ضمن الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي وباء كورونا في البلاد.

آخر تحديث: 09-05-2020 | 20:31

هاشتاك التسلل كورونا

شارك

حرره

عبد الله الخليل

قسم تحرير الأخبار وصناعة المحتوى

قصص ذات صلة

موريتانيا: ظهور متحور "شديد الانتشار" من فيروس كورونا

تسجيل حالتي وفاة مرتبطتين بفيروس كورونا في موريتانيا

موريتانيا تسجل أعلى حصيلة إصابات يومية بكورونا منذ أشهر

فيديو الأسبوع