السنغال تسمح بعبور القافلة الموريتانية القادمة من غامبيا

سمحت السلطات السنغالية ظهر اليوم الأربعاء 22 يوليو 2020 بعبور قافلة تضم أزيد من 300 موريتاني في طريقهم إلى البلاد، قادمين من غامبيا، بعد سماح نواكشوط بدخولهم عند الوصول لمدينة روصو، ضمن إجراءات موريتانيا إجلاء رعاياها الراغبين في العودة من بعض البلدان العربية والأفريقية والأوروبية.

وكانت القافلة قد وصلت مساء أمس الثلاثاء إلى معبر "كرين" الحدودي مع غامبيا، بعد سماح سلطات الحدود الغامبية لها بالعبور، إلا أن الجمارك السنغالي رفض السماح بمرور القافلة.

ويقول مراسل موقع تكنت في بانجول إن السماح للقافلة جاء بعد عدة اتصالات بين السفارة الموريتانية في غامبيا ومكتب الجالية من جهة، والسفارة الموريتانية في دكار من جهة أخرى.

وتضم القافلة 24 سيارة وأربع حفلات، على متنها أكثر من 300 موريتاني.

وكانت القافلة قد نظمت بالتنسيق بين السفارة الموريتانية ونظيرتها السنغالية في بانجول، حيث منحتها الأخيرة الترخيص بالعبور.

وسبق أن حصلت القافلة على الضوء الأخضر من السلطات الموريتانية بالدخول حال وصول معبر روصو.

آخر تحديث: 22-07-2020 | 18:08

حرره

عبد الله الخليل

قسم تحرير الأخبار وصناعة المحتوى

قصص ذات صلة

ولد امحمد: على ولد داداه أن يعتذر عن خطئه للجالية

بالفيديو.. قصة الصراع على رئاسة جالية موريتانيا بغامبيا

ولد العالم: خدمت الجالية بغامبيا لعقدين دون امتعاض

فيديو الأسبوع