الاتحاد يحضر لورشة بكيهيدي تناقش الوحدة الوطنية وآثار الرق

وجه حزب الاتحاد من أجل الجمهورية دعوة لأطر ولايات الضفة لحضور ورشة يحضر لتنظيمها في 14 نوفمبر الجاري بمدينة كيهيدي في ولاية كوركول.

وتهدف هذه الورشة إلى «الاستماع للآراء حول دعم الوحدة الوطنية ومحاربة آثار الرق»،  ويترأسها رئيس الحزب سيدي محمد ولد الطالب أعمر.

ودعا حزب الاتحاد لهذه الورشة أعضاء المجلسين التنفيذي والوطني من ولايات الضفة وأعضاء مكتب اتحادية الحزب ورؤساء الأقسام ورؤساء الفروع وأعضاء المجلس الجهوي والنواب المحليين والوطنيين والعمد المنتمين للحزب.

كما دعا رؤساء الأقسام إلى التشاور وموافاته بمقترح للشخصيات المرجعية للحزب في المقاطعات، والتي تضم المنتخبين السابقين وكبار المسؤولين والمشائخ ورجال الأعمال.

وتوضح الدعوات الموجهة إلى رؤساء الأقسام على مستوى المقاطعات أن الحزب سيخصص يوم غد لمراجعة هذه المقترحات وإقرارها.

آخر تحديث: 03-11-2020 | 10:47

حرره

أحمدو سالم أحمد ميح

مسؤول قسم المقابلات

قصص ذات صلة

حزب الاتحاد ينفي سعيه لحوار اجتماعي في موريتانيا

وفاة رئيس مجلس إدارة شركة موريتل

الاتحاد من أجل الجمهورية يختار نائبا أول لرئيس البرلمان

فيديو الأسبوع