عودة الطفل إبراهيم امباي من رحلته الاستشفائية بفرنسا

أعلنت جهة نواكشوط عن عودة الطفل إبراهيم امباي إلى العاصمة مساء الاثنين 10 مايو 2021، قادما من رحلة استشفائية بفرنسا، بعد خضوعه لعملية قلب مفتوح.

وتكفلت بالعملة منظمة Mécénat Chirurgie Cardiaque enfants du monde، في إطار شراكة تربطها بكل من جهة نواكشوط والمركز الوطني لأمراض القلب.

ومنظمة Mécénat هي منظمة فرنسية غير حكومية تقودها البروفسير البارزة فرانسين ليكا، وتخصصت منذ إنشائها في رعاية وعلاج الأطفال من ذوي الطبقات الهشة في العالم، والذين يعانون من أمراض القلب والتشوهات الخلقية. 

وقالت جهة نواكشوط: "في سياق هذه الشراكة تم حتى الآن في سنة 2021، علاج كل من الطفل إبراهيم امباي والطفلة توتو گي على حساب المنظمة، ومازال الطفل محمد بونا ينهي فترة نقاهته بفرنسا، وسيعود إلى أرض الوطن قريبا بإذن الله".

آخر تحديث: 11-05-2021 | 12:56

هاشتاك جهة نواكشوط علاج

شارك

حرره

أحمدو سالم أحمد ميح

مسؤول قسم المقابلات

قصص ذات صلة

لصوص يطعنون ناشطا شبابيا بمنزله في نواكشوط

نواكشوط ولوزان السويسرية تناقشان الشراكة في مجال المياه

منصة تعليم ألكترونية لاستقبال طلبة الباكلوريا بموريتانيا

فيديو الأسبوع