قبل اقترع الجولة الثانية.. ولد سيدي يضاعف حظوظ الإنصاف بروصو

يصوت حوالي 30 ألف ناخب صباح غد السبت على مستوى مقاطعة روصو، في الجولة الثانية من الانتخابات التشريعية، التي يُنافس فيها حزب المسار مرشحي الإنصاف على مقعدي عاصمة اترارزة.

وحصل الإنصاف خلال الجولة الأولى من الانتخابات على 42،23‎%‎ من أصوات الناخبين، فيما حقق حزب المسار 29،79‎%‎.

ووصل خلال بداية الأسبوع المنصرم إلى مدينة روصو مفوض حقوق الإنسان والعمل الإنساني والعلاقات مع المجتمع المدني، الشيخ أحمدو ولد سيدي، حيث أجرى مجموعة لقاءات مع الفعاليات السياسية ووجهاء المجموعات القروية في المقاطعة، أكد من خلالها ولد سيدي دعمهم للائحة الإنصاف، وضمان الفوز بفارق مريح في اقتراع الجولة الثانية.

وتقول مصادر موقع تكنت إن الوزير "حقق نتائج مريحة بالنسبة لحزب الإنصاف، خصوصا المتعلق باستقطاب أنصار لوائح شاركت في الجولة الأولى، وذلك لصالح مرشحي حزب الإنصاف في اقتراع الغد".

وكان الوزير الشيخ أحمد ولد سيدي قد بدأ مؤخرا العمل على تنسيق جهود أطر مقاطعة المذرذرة، في إطار يجمع كل القوى الفاعلة في بلديات المذرذرة الخمي، يرسم خارطة الأهداف السياسية والتنموية، ومسارات تحقيقها.

وحصد حزب الإنصاف في الشوط الأول جهة اترارزة وجميع بلديات الولاية ومقاطعات، باستثناء مقاطعة روصو، التي تنافس في نيابياتها 13 لائحة انتخابية.

ويتنافس على دائرة روصو عن حزب الإنصاف النائب السابق ورجل الأعمال محمد فال ولد العالم، والإطار آمت محمد بادن، وعن حزب المسار، رئيسه النائب والعمدة السابق سيدي جارا والإطار الفا سولي با.

آخر تحديث: 26-05-2023 | 13:36

حرره

الدو ولد عبد الملك

يعمل في تكنت منذ 2014 صانع محتوى رقمي ومسؤول التغطيات في الموقع

قصص ذات صلة

موريتانيا: متى تنظم الانتخابات الرئاسية 2024 ؟

بسبب "خطأ مطبعي".. إعادة التصويت في بعض مكاتب الاقتراع بأمبود

موريتانيا: تحديد موعد تنصيب العمد والمجالس البلدية