القوارض تجتاح 80% من مزارع الأرز جنوب موريتانيا

قال المزارع محمد لد كواد إن المزارعين في منطقة الضفة يواجهون حاليا وضعية صعبة بعد اجتياح آفة القوارض (الفئران) الضارة لأغلب المساحات المزروعة بالأرز، مما يهدد بخسائر كبيرة في الحملة الزراعية الحالية.

وأبرز ولد كواد في تصريح لموقع تكنت أن "نتائج هذه الوضعية ستكون كارثية على المزارعين وعلى القطاع الزراعي في البلاد بشكل عام، حيث تقدر المساحات التي تضررت بسبب آفة الفئران بحوالي 80% من المزارع، وهذا ما يعني خسارة أغلب محاصيل الحملة الزراعية الثانية لهذا العام، مما سيجعلها الأسوأ من بين الحملات الزراعية الثلاثة الماضية، والتي واجه فيها المزارعون خسائر كبيرة".

وقال محمد ولد كواد إن "وزارة التنمية الريفية لم تتخذ حتى الآن أي إجراءات أمام هذه الوضعية الحالية التي تهدد حاضر ومستقبل القطاع الزراعي، على الرغم من النداءات المتكررة من المزارعين والنقابات الناشطة في القطاع"،  بحسب قوله.

وأوضح كواد أن "العديد من المزارعين كان قد أبلغ وزارة التنمية الريفية بخطر آفة الفئران قبل الشروع في الحملة الحالية، وذلك عن طريق رسائل وجهت الوزارة بالتنسيق مع السلطات الإدارية، طالب فيها المزارعون بضرورة اتخاذ إجراءات عاجلة لمكافحة هذه الآفة".

وطالب المزارع محمد ولد كواد الجهات العليا في الدولة ووسائل الإعلام والرأي العام الوطني بالعمل على معالجة المشاكل التي تواجه القطاع الزراعي حاليا، وضرورة انتشاله من الوضعية الصعبة التي يمر بها حاليا.

آخر تحديث: 14-11-2020 | 17:55

حرره

أحمدو سالم أحمد ميح

مسؤول قسم المقابلات

قصص ذات صلة

القطاع الزراعي يخسر... والأمن الغذائي في خطر

نعم في هذه أصاب وزير التنمية الريفية

تسريح مئات العمال بسبب الأزمة الزراعية في موريتانيا

فيديو الأسبوع